Open menu
الأربعاء, 04 آب/أغسطس 2021 16:24

الرئيس العام نحو الريادة العالمية هو شعار المرحلة القادمة في توظيف اللغات والترجمة في إظهار محاسن ديننا ورسالة دولتنا

قيم الموضوع
(0 أصوات)
 
أكد معالي الرئيس العام لشؤون المسجد الحرام والمسجد النبوي بأن  الريادة العالمية هو شعار مرحلتنا القادمة في الرئاسة العامة لشؤون المسجد الحرام والمسجد النبوي في توظيف اللغات والترجمة في إظهار محاسن ديننا ورسالة دولتنا، وفق تطلعات القيادة الحكيمة -أيدها الله-، ومواكبة لرؤية المملكة العربية السعودية (2030).
وأشار معاليه أن الرئاسة العامة لشؤون المسجد الحرام والمسجد النبوي تهدف إلى إيصال رسالة الحرمين الشريفين عبر خطب المسجد الحرام والمسجد النبوي وخطبة يوم عرفة  للحجاج وضيوف بيت الله الحرام وعموم المسلمين في كافة بقاع الأرض، وذلك بالاستفادة من وسائل التقانة الحديثة وتسخيرها لتصل إلى جميع المسلمين في شتى بقاع العالم أجمع، كما استغلت الرئاسة العامة لشؤون المسجد الحرام والمسجد النبوي جميع كفاءات وخبرات منسوبيها في مجال تقنية المعلومات وتوظيفها في مجال اللغات والترجمة لنشر هدايات الدين الحنيف لعموم المسلمين في العالم، وفق توجيهات القيادة السديدة -طال الله في عمرها-، ومواكبة لرؤية المملكة العربية السعودية (2030).
وفي ختام حديثه رفع معالي الرئيس العام الشكر والامتنان لخادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز آل سعود وولي عهده الأمين صاحب السمو الملكي الأمير محمد بن سلمان-حفظهم الله- على ما يقدمونه للإسلام والمسلمين, وعلى دعمه غير المحدود للمشروع لإيصال رسالة الإسلام لشتى البقاع وبعدة لغات.
قراءة 1277 مرات