Open menu
الأربعاء, 08 أيلول/سبتمبر 2021 22:07

"الأمن والسلامة" عين لا تغفل عن تطبيق الإجراءات الاحترازية بمبنى الرئاسة العامة لشؤون المسجد الحرام والمسجد النبوي

قيم الموضوع
(0 أصوات)
قامت وكالة الأمن والسلامة ومواجهة الطوارئ والمخاطر ممثلة في إدارة الأمن بالمرافق الخارجية بالتأكد من سلامة جميع موظفي وزوار المبنى الرئيسي، للرئاسة العامة لشؤون المسجد الحرام والمسجد النبوي، بمكة المكرمة، والاطلاع على الحالة الصحية لجميع رواد المبنى من خلال التحقق من تطبيق (توكلنا)، وفق الإجراءات والاحترازات المتبعة، لضمان سلامة الموظفين والزائرين والمراجعين، ووفق منهجية واضحة تضمن تنفيذ متطلبات الأمن والسلامة في المبنى على صورتها المثلى، والحفاظ على المنظومة الأمنية، والوقاية داخل المبنى من السرقة والاعتداء، أو أي أضرار مادية ومعنوية. 
حيث أوضح مدير الأمن بالمرافق الخارجية الأستاذ رائد بن نافع العبدلي عن آلية العمل بالمبنى الإداري للرئاسة قائلاً: تركز الكوادر الأمنية في الوقت الراهن على تحقيق متطلبات الإجراءات الاحترازية للجائحة العالمية، بين منع دخول أي شخص لأي مبنى تابع للرئاسة دون كمامة وقياس درجة الحرارة، ورصد أي تجمع لا يحقق متطلبات التباعد الاجتماعي وغيرها من متطلبات مكافحة العدوى، مستعينين في ذلك بعدد من الأجهزة والأدوات التي تم استحداثها بدعم مباشر من معالي الرئيس العام لشؤون المسجد الحرام والمسجد النبوي الشيخ الأستاذ الدكتور عبدالرحمن بن عبدالعزيز السديس، كأدوات وأجهزة قياس درجات الحرارة، والكاميرات الحرارية، وكاميرات المراقبة الموزعة داخل المبنى وفي أنحاء المواقف الأمامية والخلفية.
وأضاف: نقوم بالإشراف المباشر على كل ما يمس أمن المبنى الإداري، على مدار (24) ساعة، وأخذ جولات على فترات تعقيبية وتدوين الملاحظات في نموذج سير العمل الموحد، والذي أشبه ما يكون بتقرير يومي عن الحالة الأمنية، وبيانات الدخول للمنشأة خارج أوقات الدوام الرسمي، ومعلومات الشخص والمركبة، والغرض من الدخول، وأسماء المستلمين بالمواقع خلال الورديات، كما نعمل على تنظيم دخول سيارات العاملين والأشخاص المصرح لهم بالدخول ووقوفها بالأماكن المخصصة والحرص على عدم الوقوف الخاطئ وضمان عدم تكرارها.
واستطرد بقوله: نتابع بشكل مستمر مع قيادات وكالة الأمن والسلامة ومواجهة الطوارئ والمخاطر مستجدات الخطط والبرامج التنظيمية، التي تواصل الوكالة استحداثها؛ لتطوير أمن المرافق ومواكبة الخطط التطويرية (2024)؛ الهادفة لتلبية رغبات وتطلعات القيادة الرشيدة -حفظها الله- نحو تطوير المنظومة الخدمية داخل المسجد الحرام والمرافق الخارجية التابعة له.
وختم حديثه العبدلي بأن أعمال الأمن والسلامة تتم وفق توجيهات معالي الرئيس العام لشؤون المسجد الحرام والمسجد النبوي الشيخ الدكتور عبدالرحمن بن عبدالعزيز السديس، وبمتابعة مستمرة من سعادة وكيل الرئيس العام للأمن والسلامة ومواجهة الطوارئ والمخاطر الأستاذ محمد حسن باتي.

604EAABB 0DCC 4A4D AF91 26A3E0CC31E30ABA010B C896 4619 857E E80C8DF2DF6A0F7A7A7A 0369 4FCD B2BB 11C266463ACB056A70D6 1B82 4FA0 8FA5 4F436929982C067AC188 C1C7 4282 B3AF BA367CCEC0709A3D5DF5 7688 4619 97CA D9B32D98371E9DA51345 F08B 4275 BD16 84B34942F9C7DFF10E85 561D 4ABD 8054 1F55837F38B3FED83055 18E9 49C0 870D 44C6092E4ADF
قراءة 1215 مرات